Translate ترجم المدونة

+grab this
Read more: http://widget-blogs.blogspot.com/2011/09/google-flag-translate.html#ixzz2JIVkZPOt

الثلاثاء، 26 فبراير، 2013

جزيرة كمران لؤلؤة البحر الاحمر Kamaran Island

تقع جزيرة كمران في البحر الأحمر على بعد حوالي 6كم من ساحل الصليف، وعلى 
بعد ميل بحري من شمال رأس عيسى ميناء تصدير النفط تبلغ مساحتها 100 كيلو متر مربع ويصل عدد سكانها 11.000 نسمةأرضها رملية منخفضة إذ لا يزيد ارتفاع أعلى قمة فيها عن 24متراتمتاز هذه الجزيرة بالكثير من مظاهر الجمال التي تجعلك تقف مذهولاً و تتأمل في سحرها الخلاب وأهلها الطيبين  وتتمثل مقوماتها في طبيعتها الخلابة ذات الغابات الكثيفة من أشجار الما نجروف فهي تتكون من
أرخبيل من الجزر من هذه الجزر جزيرة رشا وجزيرة عقبان الصغرى وجزيرة عقبان الكبرى وجزيرة كتامة وغيرها من الجزروتحيط بالجزيرة شواطئ جميلة من جميع الجهات تتنوع ما بين رملية وصخرية والجزيرة تتوسطها منخفضات واسعة صالحة للزراعة في معظمها، في حالة هطول أمطار أو توفر مياه عذبة، وبخاصة جنوب الجزيرة ومن هذه الشواطئ شواطئ مطر وشواطئ مكرم غرب الجزيرة وشواطئ الصياد النائم شرق الجزيرة وغيرها من هذه الشواطئ الجميلة بالإضافة إلى مياه صافية غير ملوثة وكذا بيئة بحرية خالية من أي تلوث حيث تحوى على شعاب مرجانية فريدة من نوعها و تعتبر جزيرة كمران ضمن المناطق اليمنية التي تعرضت للاحتلال إذ احتلها البرتغاليون عام1513 م والمماليك 1515م وقد أنشأ الاحتلال البريطاني مطار كمران في عام1932 م والذي احتل الجزيرة عام 1915م وكانت تنطلق منه الطائرات الحربية لضرب ميناء مصوع وأسمره أثناء حربها مع الايطاليين وشهد مطار كمران عام1940م نشاطًا تجاريًا من خلال فتح الخط المدني الجوي الذي ربط الجزيرة بعدن .
وكما تعد الجزيرة متنزهاً وطنياً كبيراً والاهتمام بها يعتبر أكبر مشروع سياحي تقدمه الحكومة كهدية لهواة السياحة خاصة وأن صلاحية الاستغلال السياحي متوفرة لممارسة السياح مختلف الأنشطة السياحية كالغوص وصيد الأسماك وممارسة الرياضة المائية ولا شك إن تنظيم السياحة في الجزيرة سيعمل على وقف السياحة العشوائية التي تساهم إلى تدمير بعض البيئات الطبيعية.. كما أن الضرورة تقضي إلى تنظيم أعمال الصيادين وإعادة ترميم القلاع والمواقع التاريخية المهددة بالانقراض والترويج لها بالأدلة السياحية، وتوجد بالجزيرة مصائد صغيرة للؤلؤ، ومقاصد للعشاق محبي السياحة والاستجمام البحري والاستمتاع بدفء البحر الأحمر وخصوصاً في الشتاء، وبها مرافئ للسفن الصغيرة، ومهبط للطائرات الصغيرة هذه هي كمران كما شاهدنا وقرأنا في ربوعها وشواطئها.. ألان ما أوردنا هنا ليس كل شيء وليس كافياً لتكتمل الصورة ففي كمران أيا تكن وجهتك، فالشواطئ المشمسة أو الجزر المرجانية الغنية بالحياة البحرية تتنوع والمواقع تضاهي بعضها وتجعلك في حيرة من اختيارك، فأينما يممت فإن كمران تأسرك بجمال شواطئها ومياهها الزرقاء وشعابها المرجانية 

وهذة بعض الصور لجزيرة كمران.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ارجو اضافة تعليق لان رايكم مهم
بالنسبة لنا وكتابة رايكم في المواضيع
وكتابة المواضيع التي تريدونها منا
ولكم الشكر